مركز جراحة اليوم الواحد

مركز جراحة اليوم الواحد

جراحات اليوم الواحد هي الجراحات البسيطة نسبيًا والتي يتم فيها الإجراء الجراحي ويعود بعدها المريض إلى بيته في اليوم نفسه،

ولمثل هذه الجراحات تم تصميم مراكز جراحة اليوم الواحد والتي يفتخر مركز نيويو الطبي بأن يكون أحدها بل ومن أبرزها في تقديم العناية الفائقة للمرضى خلال رحلتهم العلاجية.

الخدمات المُقدمة في مركز جراحة اليوم الواحد في مركز نيويو الطبي:

  • تجهيز المريض ليكون على أُهبة الاستعداد للإجراء وذلك من خلال إجراء الفحوصات المبدئية والسريرية وإسداء بعض التعليمات.
  • توفير غرف الملاحظة والتي يتم فيها تجهيز المرضى قبل انتقالهم إلى غُرف العمليات.
  • غرف العمليات هي غُرف مُجهزة بأجهزة مراقبة المؤشرات الحيوية لمتابعة المريض قبل تخديره.
  • غرف العمليات المُجهزة بأحدث الوسائل الجراحية والتخديرية والمُزودة بالأدوات والمناظير بالإضافة لخدمات الأشعة التصويرية والتشخيصية وغيرها من مُختلف المعدات المُتقدمة والمستخدمة في الإجراءات الجراحية والمُرخصة من قبل الهيئات الصحية المعنية.
  • غُرف التعقيم والتطهير والتي يتم فيها تعقيم الأدوات المُستخدمة وهي مُهيئة وفقًا لمعايير جودة وكفاءة عالية جدًا.
  • غُرف العناية الفائقة والتي تُقدم كافة خدمات الإسعافات الأولية.
  • غُرف الإفاقة، وهي غُرف مُصممة بتقنيات مُتقدمة وبتصاميم مميزة تُساعد على الاسترخاء.
  • يتم نقل المرضى إليها بعد انتهاء الإجراء الجراحي وذلك لمتابعة المؤشرات الحيوية والاطمئنان على المريض بعد زوال أثر التخدير،
  • عادةً ما يتم إبقاء المرضى لساعات قليلة بعد الإجراء في هذه الغرف وذلك للاطمئنان على صحتهم بشكل تام.
  • كما يوفر مركز جراحة اليوم الواحد في مركز نيويو الطبي خدمة مُتابعة المرضى بعد الإجراء وذلك من خلال توفير النصائح المُقدمة من قِبل طاقم طبي مُتكامل من نخبة من الأطباء والاختصاصيين ومُهيء بخبرته العالية لخدمة المرضى وتقديم أرقى وأفضل مُتطلبات الرعاية لهم ومتابعة حالاتهم بعد الإجراء.

مميزات مركز جراحة اليوم الواحد في نيويو الطبي:

  • الانتهاء من الإجراء والعودة إلى المنزل فورًا، وبذلك الحصول على فترة تعافي أقصر.
  • تُعد جراحات اليوم الواحد من الجراحات الأقل تكلفة إذا ما قورنت بغيرها من الجراحات والتي تتبعها فترات إقامة أطول.
  • إمكانية عودة المريض لمزاولة الأنشطة اليومية بعد فترة وجيزة من الإجراء الجراحي بحسب ما يتوافق مع حالته وبحسب ما يوصي به الفريق المُعالج.
  • استخدام أساليب تخديرية متلائمة مع حاجة المريض للعودة إلى وعيه في فترة زمنية أقصر بعد الانتهاء من الإجراء.
  • استخدام أساليب جراحية حديثة ومتطورة كالمناظير والليزر والتي تُعد أقل تدخلاً، مما يعني ألم أقل،
  • وفترة تعافي أقصر وشفاء أسرع بعد الإجراء.

معايير الجودة والسلامة المتوافرة في مركز جراحة اليوم الواحد لدى نيويو:

  • مُنشأة صحية مُعتمدة ومُرخصة من وزارة الصحة ومن الجهات المعنية وتحت رقابة مُستمرة.
  • فريق طبي وصحي مُتكامل ومُهيء للتعامل مع كيفية إدارة المخاطر في المنشآت الصحية وإدارة ومراقبة تطبيق معايير جودة الأداء.
  • الإمكانيات الطبية العالية والتي تؤهل المركز لتقديم العناية الفائقة للمرضى قبل الإجراء وخلاله وبعده،
  • كما يؤهل المركز لاستضافة العديد من جراحات اليوم الواحد المُختلفة.
  • توافر التخصصات الطبية المختلفة والتي تجعل من المركز قابلاً للتعامل مع مراحل الإجراء الجراحي كاملة بالإضافة لقدرته على إدارة الاضطرابات الطارئة بالإضافة لتواجد خدمات الأشعة المُتعددة.
  • وجود طاقم تمريض مؤهل ومُدرب باحترافية عالية، قادر على إدراك دوره ومهامه لتقديم العناية بأعلى المعايير،
  • توفير الفنيين والعمالة الصحية المُدربة والصيادلة وغيرها من الخدمات الأخرى اللازمة.
  • توفير خدمة فندقية وفق معايير جودة ممتازة من نظافة الحجرة وتقديم الطعام بالإضافة لرعاية المرضى والعناية بهم بعد الإجراء.
  • توفر العيادات الطبية والمُختبرات المُهيئة لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة للمريض قبل إجراء العملية،
  • المعرفة الكاملة بتاريخه المرضي وحالته الصحية.
  • توافر أحدث الأجهزة الطبية والتشخيصية، بالإضافة لتوفير صيدلية وغرف للعناية المركزة تُقدم كافة خدمات الإسعافات الأولية.
  • توافر التصاميم المُهيئة للمساعدة على استرخاء المرضى والمُجهزة بالأثاث والمعدات والأجهزة غير الطبية اللازمة،
  • بالإضافة لاتباع أنظمة مدروسة للتخلص من النفايات الطبية.

خطوات التحضير لجراحات اليوم الواحد:

قبل الإجراء
  • قبل الحضور إلى المركز يوصى المرضى باتباع بعض النصائح والإرشادات والمُتعلقة بالنظافة، بالامتناع عن الطعام أو بالتوقف عن بعض الأدوية، ويكون ذلك بحسب ما يوصي به الطبيب.
  • لدى الحضور إلى المركز، يتم تجهيز المريض من خلال قياس المؤشرات الحيوية وتهيئته من خلال إعطاء الأدوية المُهدئة أو المخدرة وذلك ليكون مُستعدًا للإجراء.
خلال الإجراء
  • تتم متابعة مراقبة المؤشرات الحيوية خلال الإجراء، ومتابعة عمل عضلة القلب والتنفس لدى المريض وذلك للمحافظة عليها سليمة ومُستقرة.
بعد الإجراء
  • يُنقل المريض إلى غرفة الإفاقة حيث يتم متابعته هنالك أيضًا للاطمئنان عليه وذلك قبل نقله إلى الغرفة التي سيقيم فيها قبل مُغادرته.
  • يتم تزويد المرضى بالنصائح والإرشادات اللازمة حيال العناية بمكان الجرح، العودة إلى الأنشطة اليومية أو العودة لتناول الطعام أو العقاقير الطبية.

newyousa