فقدان الأسنان

المشاكل التي تنتج عن فقدان الاسنان

  • فقدان الأسنان ليست المشكلة، ولكن ما ينتج عنها هو عدة مشاكل أخرى:

التأثير على ملامح الوجه الجمالية:

فإن اختلاف أبعاد الوجه والفكين يؤثر بشكل كبير على جمال الوجه فيختلف شكل الخدين وتظهر بشكل أنحف بسبب فقدان الأسنان

مما قد يؤدي لضمور العظم في مناطق الفم والوجه المختلفة، لأن الأسنان تلعب دوراً داعماً في الحفاظ على هيكل الوجه وشكله.

  • ظهور التجاعيد بسبب فقدان الأسنان والتقدم بالعمر.
  • التأثير على باقي الأسنان ومفصل الفك والإطباق.
  • إجهاد بقية الأسنان التي يتم الاعتماد عليها بشكل كبير عند فقدان بعض الأسنان في جانب من جوانب الفم وعدم تعويضها مما قد ينتج عنه تآكل الأسنان.
  • إلتهاب اللثة بسبب عدم صحة الأسنان المجاورة لها وتجمع الطعام فيما بينهما.
  • تشوه الإبتسامة إذا ما كان الفقدان في الأسنان الأمامية.
  • نمو أو ميلان الأسنان المجاورة للضرس المخلوع.
  • تأثر عمليتي التنفس والكلام بسبب الأسنان المفقودة.
  • التأثير النفسي على الإنسان نفسه بكونه سليم صحياً وبأسنان كاملة طبيعية أو بدائل لها ليحافظ على ابتسامته وثقته بمظهره ونفسه.

ولأن الوقاية دائماً خير من العلاج، فيجب المواظبة على العناية والرعاية الكاملة للفم والأسنان، وتناول الأطعمة المفيدة، وزيارة عيادة الأسنان من حين لآخر لمنع حدوث مشاكل مستقبلية للأسنان ومضاعفات تسوس الاسنان.

ولهذا تعتبر زراعة الأسنان هي أفضل بديل للسن الطبيعي المفقود، حيث أنها تعوض وجوده وتحافظ على بقية الأسنان على عكس الجسور والتركيبات الأخرى.

الدكتور ياسر مراد/ قسم الأسنان

newyousa