عملية تكبير الثدي بالسيليكون

ترغب العديد من السیدات في كثیر من الأحیان بالخضوع لعملية تكبير الثدي بالسيليكون وذلك لإضفاء لمسة الأنوثة وتعزيز الجمال والثقة بالنفس من ھُنا يقدم مركز نیويو الطبي عدة من الخدمات الجراحیة في ھذا المجال للحصول على النتائج المطلوبة وتحت إشراف نخبة من أفضل الإستشاريین والجراحیین التجمیلیین الحاصلین على الزمالة الكندية الأمريكیة في تخصصات تجمیل الثدي للسیدات بالإضافة إلى أحدث تقنیات ترمیم الأنسجة.
كما ينصح استشاري جراحة التجميل بمركز نيويو الطبي بإستخدام  حشوات السيليكون التي تعد أكثر أنواع حشوات الصدر رواجًا.

التحضير لعملية تكبير الثدي بالسيليكون:

  • يتضمن التحضير لجراحة تكبير الثدي, إجراء لقاء إستشاري قبل الجراحة، والذي يتم فيه الاستفسار حول ما إذا كانت المريضة تعاني من أمراض معينة, قد لا تتيح إجراء الجراحة، ومناقشة الأسباب التي دفعت المريضة للجوء لهذه الجراحة.
  • يتم اختيار حجم الزرع بحيث لا يضر بأنسجة الثدي الطبيعية: عليه أن يتلاءم مع مقاييس الجسم، نسبة لمحيط الصدر. هنالك عدة عوامل تؤثر على اختيار حجم زرع السيليكون مثل كمية الجلد وحجم غدة الثدي ، سُمك أنسجة الثدي ومدى مرونتها، محيط القفص الصدري، عرض الثدي والمسافة ما بين الثديين وشكل العضلات في هذه المنطقة.
  • قبل الخضوع للجراحة يجب إجراء بعض الفحوصات الطبية ففي معظم الحالات لا تكون هنالك حاجة لفحوصات متعددة وإنما فحص صورة دم كاملة (CBC) وكيمياء الدم. ولكن قد يُطلب من النساء الأكبر سناً, إجراء فحص لتصوير الصدر قبل الجراحة.
  • يجب استشارة الطبيب بخصوص الأدوية التي يجب التوقف عن تناولها قبل الجراحة كالأدوية التي تسبب سيولة الدم.

أثناء إجراء الجراحة:

  • يتم إجراء هذه الجراحة تحت التخدير العام، وتستغرق الجراحة مدة ساعة واحدة.
  • خلال الجراحة يقوم الطبيب بعمل شق جراحي ومن ثم تكوين جيب عازل داخل الثدي والذي يتم زرع السيلكون بداخله, ويتم وضع هذا الجيب تحت الثدي أو تحت عضلة الصدر.
  • يمكن عمل الشق الجراحي بثلاث طرق: حول هالة الثدي، أو في الطية الجلدية تحت الثدي، أي في طيات الجلد المتصلة بالثدي، أو في منطقة الإبط حسب مايقررة الطبيب لكل حالة.
  • بعد القيام بالشق الجراحي يتم إدخال حشوات السيليكون إلي الثدي.
  • يتم خياطة الشق الجراحي بغرز تجميلية خاصة، ومن ثم تغطية منطقة الصدر بضمادات مرنة.

النقاهة بعد الخضوع لعملية تكبير الثدي بالسيليكون:

  • يمكن للمريضة أن تغادر المشفى بعد 8 ساعات من إنتهاء الجراحة لكن تبقى إمكانية المبيت لليلة واحدة في المشفي قائمة بحسب قرار الطبيب.
  • بعد الخضوع للجراحة بوقت قليل يمكن أن تعاني المريضة من بعض الألم والتورم في الثدي, ومن الممكن أن يخلف الإجراء بعض الكدمات التي تزول سريعاَ , ويقوم الطبيب بوصف المسكنات اللازمة.
  • يتم استبدال الضمادات المرنة بصدرية خاصة، تساعد على شفاء وتوفير الدعم الثدي.
  • يستغرق التعافي بعد الخضوع لهذه الجراحة نحو أسبوع ومن المفضل عدم القيام بجهد بدني خلال تلك الفترة بل الراحة الراحة التامة.
  • يمكن العودة لممارسة التمارين الرياضية بشكل تام فقط بعد شهر من الخضوع للجراحة.

newyousa