دكتور تجميل في الرياض

أصبح الوصول للشكل والجسم المتناسق هدف كل النساء بوقتنا الحالي ولذلك فإن اللجوء إلي الجراحات التجميلية لمعالجة الكثير من المشاكل كعدم تناسق أي جزء من الجسم أو التشوهات الخلقية في الوجة أوالجسم أو معالجة أثار الحروق وآثار الحوادث، قد توسعت جراحات التجميل لتشمل تغيير و تحسين جزء من الوجه أو الجسم كجراحات تجميل وترميم الأنف ، تغير حجم وتناسق بعض مناطق الجسم بحقن الدهون الذاتية، تكميم المعدة لعلاج مشكلات السمنة، تكبير الثدي بالسيليكون، وغيرها من العمليات الجراحية التي لا تنتهي من تحسين وتجميل جزء معين في الجسم ويقدم مركز نيويو الطبي جراحات التجميل والترميم بأيدي أمهر استشاري الجراحات التجميلية والترميمة وتوفير أحدث تقنيات التجميل الغير جراحية.

أنواع جراحات التجميل

يمكن تقسيم عمليات التجميل إلى نوعين أساسيّين؛

الجراحات الترميمية، والجراحات التجميلية وفيما يلي بيان هذه الأنواع.

الجراحات التجميلية:

تهتمّ الجراحة التجميلية بإجراء تعديل وتغيير في جزء من الجسم لا يشعر المريض بالرضا عنه، وتنضمن الكثير من الإجراءات الشائعة مثل؛ تكبير وتصغير الثدي، وتجميل الأنف، وفي الحقيقة تتبع بعض الإجراءات التجميلية إلى الجراحة التجميلية بالرغم من عدم احتوائها على عمليات جراحية، كاستخدام أشعة الليزر لإزالة الشعر غير المرغوب به، وتقشير الجلد للتخلص من أثار الندبات الجراحية.

وفي الحقيقة تتوفر جراحة تجميلية لمعظم أجزاء جسم الإنسان تقريباً، وفيما يلي أهم مجالات استخدام الجراحة التجميلية:

جراحات تجميل الثدي:

تتضمّن ذلك تكبير الثدي باستخدام السيليكون ، وتصغير وشد الثدي الذي قد يكون ذا تأثير أيجابي لدى النساء اللواتي لديهنّ عوامل تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

 شفط الدهون:

يتم شفط الدهون باستخدام تقنية القيزر هاي ديف لشفط الدهون من بعض أجزاء الجسم أهمّها؛ البطن، والفخدين، والأرداف، والذراعين، والرقبة للحصول علي قوام مصقول ويجب الإنتباه إلى أنّ هناك حدّ معيّن لكمية الدهون التي يتم إزالتها بأمان دون حدوث مضاعفات.

جراحات شد البطن:

تتضمن جراحة شد البطن للتخلص من ترهل الجلد الزائد حول البطن بعد الحمل والولادة المتكررة, أو بعد الخضوع لإحدي جراحات السمنة الكبرى التي يتم فيها فقد الكثير من الوزن.

 جراحات تجميل الأرداف:

وتشمل جراحات تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية أوبالسيليكون وجراحات شد ورفع المؤخرة.

جراحات تجميل الوجه:

جراحات شد الجفن السفلي والعلوي لعلاج ترهل الجفون نتيجة التقدم بالعمر، جراحات تجميل الأنف لتحسين المظهر وعلاج صعوبات التنفس، وعادةً لا يتم إجراء تجميل الأنف حتى بلوغ الفرد 15 عاماً على الأقل للسماح بالنموّ الكامل للغضروف والعظام في الأنف، بالإضافة إلى عمليات شدّ بشرة الوجه لعلاج ترهل الجلد والرقبة  على مظهر أكثر شباباً، وتكبير الذقن ليتناسب مع باقي ملامح الوجه، وتكبير الخدود.

 الجراحات الترميمية:

تهتمّ الجراحات الترميمية إلى تصحيح العيوب الجسمية بما في ذلك الوجه، ويتضمن ذلك التشوهات مثل؛ الشفاه الأرنبية، وتشوّهات الأذن، والإصابات الرضحية مثل؛ عضّة الكلب والحروق، والترميم الذي يتم عقب إجراءات علاجية لأمراض معيّنة مثل؛ إعادة بناء الثدي بعد جراحة استئصال سرطان الثدي.

 جراحات ترميم الثدي:

إجراء لإعادة بناء الثدي للنساء اللواتي خضعن لعملية استئصال الثدي، كما يتم إجراء عملية تصغير الثدي لمن تعاني مشاكل صحية في الظهر نتيجة كبر حجم الثدي لديها.

جراحات ترميم اليدين والقدمين:

إجراء لحل العديد من مشاكل اليدين أو القدمين مثل؛ الأورام سواء كانت سرطانية أو حميدة، والأصابع المتشابكة أو المكفّفة، وأصابع قدم أو يد إضافية، ومن يعاني من متلازمة النفق الرسغي.

جراحات الوجه الترميمية:

تُستخدم لتصحيح عيوب الشفة، وعلاج مشاكل التنفس مثل؛ الشخير، والإلتهابات المزمنة التي تؤثر في الجيوب الأنفية.

newyousa