حقن المؤخرة بالدهون الذاتية

تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية

  • أو كما يعرف بشد المؤخرة البرازيلي، وهي تقنية معروفة لتكبير المؤخرة بـ حقن المؤخرة بالدهون الذاتية وهي من أشهر الجراحات التجميلية المعروفة في عالم الطب والتجميل والتي نوفرها هنا في مركز نيويو الطبي تحت إشراف نخبة كبيرة من جراحين التجميل، لأن هذه الجراحة لا تقتصر فقط على تكبير حجم المؤخرة ولكن أيضاً للحصول على شكل أفضل للمؤخرة وإعادة نحت الجذع بالكامل شاملاً الخصر والبطن والفخذين.
  • وهذا الإجراء، يقوم فيه الطبيب بشفط الدهون من المناطق التي يتراكم بها مثل مناطق البطن أو الفخذين أو الخواصر وبعدها يتم إعادة الحقن من جديد في المؤخرة ويتم هذا خلال نفس الإجراء بواسطة الطبيب المختص.

مميزات حقن المؤخرة بالدهون الذاتية

  •  سهولة الحصول على الدهون الذاتية، لأن الإجراء يتم فيها شفط الدهون من نفس جسم المريضة وإعادة الحقن في المناطق المرغوبة.
  •  يمكن الحصول على كمية كبيرة من الدهون الذاتية من نفس الجسم لتعزيز جزء آخر من الجسم.
  •  تعد تقنية حقن الدهون الذاتية لتكبير المؤخرة أقل في التكلفة مقارنة بباقي التقنيات.
  •  التخلص من أي دهون في مناطق مثل البطن والخصر والفخذين عن طريق شفطها ولا تحدث أي مضاعفات لأنه يتم الشفط والحقن في نفس جسم المريض.
  •  لن يرفض الجسم الدهون المحقونة لأنها من ذات الجسد، على عكس بقية المواد الأخرى التي يتم بها تكبير المؤخرة.
  •  نتائج فعالة للغاية لأن الدهون الذاتية تستمر لفترات أطول.
  •  يكون ملمس أنسجة الجلد طبيعياً للغاية بعد الحقن مقارنة بباقي طرق تكبير المؤخرة.
  •  إن الدهون الذاتية تحتوي خلاياها على تركيز عالي من الخلايا الجذعية والتي لها القدرة على إصلاح أي أنسجة تالفة أو مصابة في الجسم، كما تعمل على تجديد خلايا البشرة وشدها.
  •  الدهون الذاتية هي خلايا حية تعيش دائماً ولا تذوب مع مرور الوقت إلا بنسب معينة، لأنها تتغير بتغير الحجم وزيادة الوزن وتصغر في حالة التنحيف والحمية.

كم يستغرق إجراء تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية

  • يستغرق الإجراء الجراحي لتكبير المؤخرة وقتاً من حوالي نصف ساعة إلى ساعة، ويختلف على حسب كمية الدهون التي سيتم شفطها وحقنها من الجسم إلى المؤخرة، كما ستلاحظ نتائج الحقن في منطقة المؤخرة عقب انتهاء الإجراء بشكل مباشر وستستمر النتائج في التحسن.
  • قد تعاني المنطقة المحقونة من تورم بسيط، وهو شئ طبيعي لا داعي فيه للقلق بعد إجراء تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية، والنتائج النهائية ستظهر خلال شهر ونصف على أقل تقدير.

هل حقن الدهون الذاتية دائم؟ أم يستمر لفترات طويلة فقط؟

  • بعد إنتهاء إجراء تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية ومرور فترة التعافي، ستصبح الدهون المحقونة جزءاً من المنطقة الموجودة فيها، فتزداد بزيادة الوزن وتنكمش بنقصان الوزن أو خسارته، وفي فترة التعافي قد يذوب جزءاً من الدهون ولكن يمكنك إعادة الحقن مرة أخرى بما تبقى من الدهون المخزنة بالمستشفى لهذا العرَض، وذلك خلال ثلاثة أشهر من القيام بالحقن.
  • لا يمكنك تحديد الفترة التي ستعيش بها الدهون داخل جسمك، لذا عندما يتسائل الناس هل حقن المؤخرة بالدهون الذاتية دائماً أم لا؟ فإن الإجابة تعتمد على الحالة نفسها، ففي بعض الحالات تستمر الدهون ما بين سنة لثلاثة سنوات.
  • و هناك بعض الحالات الأخرى تعيش بها الدهون وتستمر ما بين 3 لـ 5 سنوات، وهذا يرجع لكفاءة الدهون في البداية وخبرة الطبيب القائم على الحالة، ومدى تعقيم الدهون ونقلها، والتزام المريض بالنصائح والتعليمات الطبية اللازمة بارتداء المشد الطبي.

كيف يتم إجراء تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية

  • يعمل الطبيب على شفط الدهون المتراكمة بالجسم، مثل مناطق البطن، الفخذين، الجزء العلوي من الظهر أو الخصر.
  • وفي هذا الإجراء، يتم إزالة الدهون من هذه المناطق ليعيد حقنها بالمؤخرة، ويقوم الطبيب بعد ذلك بنحت الجسم ليبر الخصر ويعيد تحديد محيط الجذع بأكمله، وفي النهاية يظهر الخصر بم

تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية

  • أو كما يعرف بشد المؤخرة البرازيلي، وهي تقنية معروفة لتكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية وهي من أشهر الجراحات التجميلية المعروفة في عالم الطب والتجميل والتي نوفرها هنا في مركز نيويو الطبي تحت إشراف نخبة كبيرة من جراحين التجميل، لأن هذه الجراحة لا تقتصر فقط على تكبير حجم المؤخرة ولكن أيضاً للحصول على شكل أفضل للمؤخرة وإعادة نحت الجذع بالكامل شاملاً الخصر والبطن والفخذين.
  • وهذا الإجراء، يقوم فيه الطبيب بشفط الدهون من المناطق التي يتراكم بها مثل مناطق البطن أو الفخذين أو الخواصر وبعدها يتم إعادة الحقن من جديد في المؤخرة ويتم هذا خلال نفس الإجراء بواسطة الطبيب المختص.

مميزات حقن المؤخرة بالدهون الذاتية

  • سهولة الحصول على الدهون الذاتية، لأن الإجراء يتم فيها شفط الدهون من نفس جسم المريضة وإعادة الحقن في المناطق المرغوبة.
  •  يمكن الحصول على كمية كبيرة من الدهون الذاتية من نفس الجسم لتعزيز جزء آخر من الجسم.
  •  تعد تقنية حقن الدهون الذاتية لتكبير المؤخرة أقل في التكلفة مقارنة بباقي التقنيات.
  •  التخلص من أي دهون في مناطق مثل البطن والخصر والفخذين عن طريق شفطها ولا تحدث أي مضاعفات لأنه يتم الشفط والحقن في نفس جسم المريض.
  •  لن يرفض الجسم الدهون المحقونة لأنها من ذات الجسد، على عكس بقية المواد الأخرى التي يتم بها تكبير المؤخرة.
  •  نتائج فعالة للغاية لأن الدهون الذاتية تستمر لفترات أطول.
  •  يكون ملمس أنسجة الجلد طبيعياً للغاية بعد الحقن مقارنة بباقي طرق تكبير المؤخرة.
  •  إن الدهون الذاتية تحتوي خلاياها على تركيز عالي من الخلايا الجذعية والتي لها القدرة على إصلاح أي أنسجة تالفة أو مصابة في الجسم، كما تعمل على تجديد خلايا البشرة وشدها.
  •  الدهون الذاتية هي خلايا حية تعيش دائماً ولا تذوب مع مرور الوقت إلا بنسب معينة، لأنها تتغير بتغير الحجم وزيادة الوزن وتصغر في حالة التنحيف والحمية.

كم يستغرق إجراء تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية

  • يستغرق الإجراء الجراحي لتكبير المؤخرة وقتاً من حوالي نصف ساعة إلى ساعة، ويختلف على حسب كمية الدهون التي سيتم شفطها وحقنها من الجسم إلى المؤخرة، كما ستلاحظ نتائج الحقن في منطقة المؤخرة عقب انتهاء الإجراء بشكل مباشر وستستمر النتائج في التحسن.
  • قد تعاني المنطقة المحقونة من تورم بسيط، وهو شئ طبيعي لا داعي فيه للقلق بعد إجراء تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية، والنتائج النهائية ستظهر خلال شهر ونصف على أقل تقدير.

هل حقن الدهون الذاتية دائم؟ أم يستمر لفترات طويلة فقط؟

  • بعد إنتهاء إجراء تكبير المؤخرة بـ حقن الدهون الذاتية ومرور فترة التعافي، ستصبح الدهون المحقونة جزءاً من المنطقة الموجودة فيها، فتزداد بزيادة الوزن وتنكمش بنقصان الوزن أو خسارته، وفي فترة التعافي قد يذوب جزءاً من الدهون ولكن يمكنك إعادة الحقن مرة أخرى بما تبقى من الدهون المخزنة بالمستشفى لهذا العرَض، وذلك خلال ثلاثة أشهر من القيام بالحقن.
  • لا يمكنك تحديد الفترة التي ستعيش بها الدهون داخل جسمك، لذا عندما يتسائل الناس هل حقن المؤخرة بالدهون الذاتية دائماً أم لا؟ فإن الإجابة تعتمد على الحالة نفسها، ففي بعض الحالات تستمر الدهون ما بين سنة لثلاثة سنوات.
  • و هناك بعض الحالات الأخرى تعيش بها الدهون وتستمر ما بين 3 لـ 5 سنوات، وهذا يرجع لكفاءة الدهون في البداية وخبرة الطبيب القائم على الحالة، ومدى تعقيم الدهون ونقلها، والتزام المريض بالنصائح والتعليمات الطبية اللازمة بارتداء المشد الطبي.

كيف يتم إجراء تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية

  • يعمل الطبيب على شفط الدهون المتراكمة بالجسم، مثل مناطق البطن، الفخذين، الجزء العلوي من الظهر أو الخصر.
  • وفي هذا الإجراء، يتم إزالة الدهون من هذه المناطق ليعيد حقنها بالمؤخرة، ويقوم الطبيب بعد ذلك بنحت الجسم ليبر الخصر ويعيد تحديد محيط الجذع بأكمله، وفي النهاية يظهر الخصر بمظهر أفضل للجسم والأرداف أيضاً.
  • ويقوم الطبيب بتحديد أماكن تراكم الدهون بجسم المريض أثناء الفحص، وذلك للحصول على قوام مشدود ومؤخرة ممتلئة ومظهر متناسق للجسم.
  • ظهر أفضل للجسم و الأرداف أيضاً.
  • ويقوم الطبيب بتحديد أماكن تراكم الدهون بجسم المريض أثناء الفحص، وذلك للحصول على قوام مشدود ومؤخرة ممتلئة ومظهر متناسق للجسم.

newyousa