تقنية فيزر هاي ديف لشفط الدهون

 ما هي تقنية فيزر هاي ديف 4:
  • يتميز الليزر رباعي الأبعاد عن غيره من التقنيات القديمة بأنه أداة دقيقة للغاية تمكن الطبيب من نحت شكل العضلات في حالتي الحركة والسكون،كما تتميز تقنية شفط الدهون بالفيزر بأنها تمكن الطبيب من نحت أماكن دقيقة للغاية لا يمكن لغيرها من التقنيات أن تصل إليها مثل نحت شكل العضلات في الذقن على سبيل المثال، والتخلص من دهون الذراعين، والفخذين من الداخل.
  • هذه التقنية تستخدم موجات فوق صوتية عالية القوة والدقة وليس موجات ليزر،
    لكنها تعرف بالفيزر نظراً لدقتها الشديدة التي تتفوق على غيرها من التقنيات ونظراً للانتقائية الشديدة التي تتميز بها.
  • الفرق بين تقنية الفيزر وبين التقنيات الأخرى هو كونها تستهدف الخلايا الدهنية بطريقة إنتقائية
    مما يمكنها من إستهداف الدهون الكامنة بين الألياف العضلية، ومن ثم تتمكن من نحت العضلة في حالتي الحركة والسكون،
  • بعكس التقنيات الأخرى التي تستهدف الدهون الظاهرة فقط ولا تتمكن من نحت حالة الحركة في العضلة لأن العضلة تكون ساكنة وقت الإجراء.
المرشحين لعملية شفط الدهون بالفيزر:
  • الأشخاص الذين وصلوا إلى وزنهم المثالي (أو يقترب منه)، ولا يزيد عنه إلا بمقدار لا يتجاوز 30% من الوزن. بشرط أن تكون هذة الزيادة زيادة موضعية تتركز في أحد مناطق الجسم أو بعضها وليست زيادة عامة في الوزن موزعة على كامل الجسد.
  • كما يمكن أن يتم هذا الإجراء لضبط تناسق أحد مناطق الجسم حتى وإن لم يكن أي زيادة في الوزن على الإطلاق، فبعض من يعانون من مشكلة الذقن المزدوج على سبيل المثال يخضعون للعلاج بتقنية الفيزر لشفط الدهون من منطقة الذقن للتخلص من هذه المشكلة.
  • كما يمكن اللجوء إلى تقنية الفيزر لنحت عضلات بطن مثالية بدون الحاجة إلى المداومة على تمارين رياضية صعبة ومرهقة.
خطوات عملية شفط الدهون بالفيزر:
  •  خلال هذا الإجراء يتم حقن بعض السوائل مع مواد مخدرة في المنطقة المراد إذابة الدهون منها، ثم يتم عمل عدة فتحات حول تلك المنطقة و لا يتعدى قطر هذه الفتحات0.5 سنتيميتر،
  • ثم يتم إدخال أنبوب الفيزر لتفتيت الدهون بدون التاثير على الأوعية الدموية بالإضافة إلى أنه يعمل على تحفيز الكولاجين الذي يساعد على شد الجلد بشكل ممتاز.
  • يتم بعد ذلك إدخال أنبوب متصل بجهاز شفط لشفط الدهون التي تم تكسيرها وتفتيتها بسهولة فائقة ، و تستغرق العملية من ساعتين إلى ثلاث ساعات حسب المنطقة.
  • في تقنية الفيزر يقل مستوى الألم بعد العملية إلى أدنى مستواه مقارنة بعمليات شفط الدهون العادية.
  • يتم الإجراء تحت تخدير موضعي أو تخدير نصفي أو تخدير عام حسب ما يراه الطبيب و حسب كمية الدهون المفتتة و حجم المنطقة المراد إذابة الدهون فيها .
  • يجب على المريض إرتداء مشد ضاغط حول المنطقة التي تم إذابة الدهون منها لفترة بحسب ما ينصح به الطبيب للحصول على النتائج المرجوة.
هل يمكن أن تعود الدهون مرة أخرى للجسم:
  • لا يمكن تحت أي حال من الأحوال عودة ما تم شفطه في عملية شفط الدهون حيث أن الأساس في هذه العملية هو شفط الخلايا الدهنية ذاتها التي هي أساس تراكم الدهون و بالتالي عودتها صعبة في نفس المنطقة، ولكن إذا لم يتبع المريض نظام غذائي سليم يمكن أن تتراكم الدهون في مناطق أخرى في الجسم ويمكن أخيراَ أن تتراكم في نفس المنطقة التي تم شفط الدهون منها مسبقَا.
إستخدامات تقنية الفيزر هاي ديف:
  • الحصول على قوام مصقول ومثالي للسیدات.
  • شفط الدھون و شد الجسد في آنٍ واحد بكفاءة و فعالیة عالیة.
  • إبراز العضلات خاصة في منطقة الصدر والبطن “Six Pack” للرجال.
  • ابراز عضلات البطن لدى النساء.
  • علاج مشكلة الذقن المزدوج.
  • علاج حالات التثدي لدى الرجال.
  • بدون ألم مقارنة بطرق شفط الدهون الأخري.
  •  صمم جهاز شفط الدهون بالفيزر من أجل تخفيف الدهون والحفاظ على الأنسجة الأخرى في نفس الوقت.
مميزات هذا الإجراء:
  • إجراء بسیط وآمن يتم تحت تخدير موضعي أو كامل.
  • مناسب لكل من السیدات والرجال للحصول على القوام الممشوق.
  • يمكن ملاحظة النتائج الأولیة مباشرةً بعد ھذا الإجراء،
  • كما يمكن ملاحظة النتائج النهائیة بعد ٨ أسابیع.
  • المغادرة في الیوم نفسه، والعودة للأنشطة الیومیة في فترة بسیطة.
حالات لا يفيدها شفط الدهون بالفيزر:
  • علاج السيلوليت.
  • ترهل الجلد.
  • شفط الدهون لا يصلح لتخفيف الوزن أو بديلًا للريجيم فـ عملية شفط الدهون تستخدم فقط لأجل نحت الجسم وصقل القوام.

newyousa